بعد خطاب رئيس الحكومة يوسف الشاهد والذي إتهم فيه نجل رئيس الجمهورية حافظ قائد السبسي بتدمير حزب نداء تونس وتسريب الأزمة إلى كامل البلاد، تباينت ردود الفعل على مواقع التواصل الإجتماعي.


نشر الكاتب والصحافي عبد العزيز بلخوجة تدوينة إعتبر فيها أن دور الحكومات هو العمل من أجل جلب الاسثمارات و النهوض بإقتصاد البلاد. في ما يلي نص التدوينة مترجم :

“الحكومة الحقيقية هي التي تحارب من أجل إخراج البلاد من الأزمة، هي التي تنتدب الأدمغة وتدافع على الإقتصاد وتشن حروبا تجارية وتجري عمليات اتصالية بلا هوادة. الحكومة الحقيقية هي التي تجلب المشاريع الناجحة وتسهل لها الإجراءات الإدارية. هنا، تفتخر الحكومة بنسبة نمو 2,5 % وتخفي نسبة تضخم مالي تتجاوز 7 %. لم تجر الحكومة أي محاولة إصلاح لإخراج البلاد من ماكينة القروض الرهيبة والموجهة لخلاص الموظفين مع نسب فئة كارثية.
كل ما فعله رئيس الحكومة هو الركوب على موجة الرداءة التي يولدها “الابن المدلل” دون تقديم أي فكرة أو برنامج أو رؤية. كل ما قدمه هو مشاحنات وصبيانيات في وقت تغرق فيه البلاد وتمتد أيدي الإسلاميين للظفر بها.”

 

تعليقات