أدى رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي زيارة إلى المصابين من رجال الحرس الوطني على اثر العملية الإرهابية التي جدت بغار الدماء.

أثناء الزيارة ادلى رئيس الجمهورية بتصريح إلى التلفزة الوطنية قال فيه أن هناك عديد من التأويلات لهذه العملية منها ما يتعلق بالإقالات الأمنية لكن التأويل الحقيقي سيكشف غدا بعد إجتماع مجلس الأمن القومي لتحديد المسؤوليات.

كما دعى رئيس الجمهورية التونسيين ليكونوا صفا واحدا أمام ظاهرة الإرهاب.

تعليقات