تداول رواد الفايسبوك شريط فيديو يصور كهلا يضرب إمرأة مسنة قالوا انها والدته وسبب ذلك أنها قامت بحاجتها البشرية لا إراديا ولوثت غرفة. (لا ننشر الفيديو حفاظا على سلامة الذوق العام و نظرا لما تمثل سوء المعاملة من خدش للمشاعر).

أمام صدمة رواد الإنترنات، كان ردة فعل قوات الأمن سريعة وناجعة إذ تم إيقاف “الرجلء” كما تم نقل والدته إلى مركز رعاية. هذا التدخل السريع أثلج صدور “التوانسة” إذ هناك دوما من يحمل في قلبه الكثير من الرحمة وفي عاقله الكثير من المسؤولية.

تعليقات